رؤيتنا

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

"مساواة" وكالة إخبارية غير ربحية، تركز في عملها على صحافة المرأة، وأهميتها، وأبعادها في تصورات عن ماهية النوع الاجتماعي.

كما تركز " مساواة " على المساهمة في انجاح الجهود التمكينية التي تعمل على تحقيقها المؤسسات النسوية الأردنية والعربية.

يتكون مجلس إدارة "مساواة " من الجنسين وهم من الناشطين في مجال الثقافة والإعلام، والتعليم، والتنمية .

تعتقد " مساواة" أن عدم المساواة بين الجنسين، قضية متأصلة في المنظورالثقافي التقليدي عن المرأة، المتجذرلا تلقائياً في المجتمع، كما تعتقد أن الثقافة والإعلام يلعبان دوراً مهماً في تشكيل المعتقدات، والمفاهيم الثقافية، والرأي العام حول المرأة، ومكانتها الاجتماعية. وتستطيع الثقافة، والإعلام على وجه الخصوص، إتاحة فضاءات واحتمالات للمساواة بين المرأة والرجل،والوصول إلى فرص اجتماعية واقتصادية، تكفل للمرأة الكرامة والتقدم، بالإضافة إلى مجالات التعبير الإبداعي عن حياتها وأحلامها وآمالها.

تحقيق المرأة للتعبير عن ذاتها، ودخولها إلى عالم الإبداع، وصنع القرار في مجال الثقافة، من ركائز التطور الاجتماعي الديمقراطي، الذي يدعو إلى المساواة والكرامة لجميع المواطنين، رجالاً ونساء كما أكدت قرارات مؤتمر بكين (1995، الفقرة 33).

تبلورت فكرة تأسيس " مساواة" تنمية وإعلام المرأة عبر مجموعة من الإعلاميات والإعلاميين الناشطات والناشطين في القضايا الاجتماعية والنسوية لتلمسهم لأهمية التركيز على الإعلام واستخدامه كأداة أساسية من أدوات تنمية المجتمع وتمكين النساء.

خبرة هذه المجموعة من الإعلاميين ساعدتهم في إيجاد إمكانية قابلة للنهوض بوكالة " مساواة" لتمكين النساء من خلال استخدام الإعلام الإلكتروني كوسيلة للتطوير و نشر مفاهيم النوع الاجتماعي لتغيير صورة المرأة في المجتمع الأردني والعربي و يكون ذلك من خلال دمج مفاهيم النوع الاجتماعي الديمقراطية و حقوق الإنسان من وجهة نظر إعلامية متخصصة.

ومن هنا تولدت فكرة " مساواة" قادرة على تناول والمطالبة بهذه المواضيع. وبهذا ستم تكريس " مساواة" لتمكين النساء الأردنيات والعربيات بطريقة إعلامية مبدعة وخلاقة.
  

أضف تعليق


كود امني
تحديث